• الاثنين 17 يناير 2022
  • السنة الخامسة عشر
  • En
تنويه أمد
بعيدا عن المشهد غير الإنساني بجلد إمراة كعقوبة "أخلاقية" في أندونسيا، تم عقاب شريكها بعُشر العقاب..طيب ما دامت "الأخلاق" كانت وراء العقوبة لشو التمييز العنصري بين رجل وأنثى..بالعكس مفروض "للرجل مثل حظ الأنثيين"!

المزيد من الأخبار

أخبار محلية

كاريكاتير



أرشيف تنويه أمد