مشاركة مدير مخابرات سلطة رام الله ماجد فرج في مؤتمر ميونخ للأمن وتجاهل رامي بصفاته "وزير أول ووزير داخلية"، تبدو رسالة أن ماجد سيكون أثرا في الحكومة الجاية ...سنرى!

أبو شومر لـ "أمد": تداعيات حملة "نحلا" الاستيطانية "خطيرة للغاية "... ويجب التصدي لها "سياسيا"

أبو شومر لـ "أمد": تداعيات حملة "نحلا" الاستيطانية "خطيرة للغاية "... ويجب التصدي لها "سياسيا"
  • شـارك:

أمد/ غزة_ خاص: قال الكاتب والمختص بالشأن الإسرائيلي توفيق أبو شومر ، ان تداعيات توقعيات حملة "نحلا" الإسرائيلية لتوطين 2 مليون مستوطن "خطيرة للغاية " وتهدف لترحيل جماعي لسكان الضفة ، ويجب التصدي لها سياسا.
وأضاف أبو شومر في اتصال مع "أمد للأعلام" لقد وقع عدد كبير من أعضاء "الكنيست الإسرائيلي" وعدد كبير من الوزراء من حزب "الليكود" وأحزاب يمينية أخرى على وثيقة يتعهدون فيها بدعم الاستيطان والعمل على بناء مستوطنات جديدة في الضفة الغربية.
وقال أبو شومر، ان وثيقة بادرت بطرحها حركة "نحلا" الاستيطانية، حيث تهدف إلى جمع تعهدات من وزراء وأعضاء كنيست بالعمل على توطين أكثر من 2 مليون مستوطن في الضفة الغربية.
وذكر أبو شومر ، ان من بين الوزراء والمسؤولين الذين وقعوا على الوثيقة كل من رئيس الكنيست "يولي أدلشتاين" والوزير "يسرائيل كاتس"، والوزير "يريف لفين"، والوزير "زئيف ألكين"، والوزير "جلعاد أردان"، والوزير "أيالت شاكيد"، والوزير "نفتالي بنيت"، والوزيرة "ميري ريغف"، والوزير "أيوب قرا"، والوزير "يوئاف غالنت".
وحذر أبو شومر ان في الوقت الذي يواجه فيه المواطنون عمليات التهجير القسري والتطهير العرقي في القدس تصدى مواطنون فلسطينيون في محافظة القدس لعملية شق طريق استيطاني لصالح مستوطنة "آدم" المقامة على أراضي قرية جبع شمالي مدينة القدس المحتلة بعد أن اقتحمت مجموعة من المستوطنين أراضي فلسطينية قرب تجمع بدوي فلسطيني ، محاولين شق طريق دون وجود أي قرار بذلك .
وبهذا الشان قال أبو شومر، لقد وضع المستوطنون بعض الحواجز الحديدية لكنّ تواجد أصحاب الأراضي الفلسطينيين وسكان المنطقة منعهم من استكمال العمل، مؤكدا أن الإدارة المدنية التابعة لسلطات الاحتلال الإسرائيلي، اقتلعت وصادرت نحو 60 شجرة زيتون من أراضي الفلسطينيين في جبع و هدمت أسوارا وجدرانا استنادية تحيط بأراضي زراعية قرب حاجز جبع العسكري، قبل اقتلاع الاشجار التي قامت بسرقتها.
وأِشار أبو شومر الي تطور لافت للاننتباه ويصاحب حملة الانتخابات المبكرة للكنيست نظمت حركة " نحلا " الاستيطانية مظاهرة قبالة مقر رئيس حكومة اليمين الاسرائيلي في القدس الغربية مطالبًة بتوطين أكثر من 2 مليون مستوطن يهودي في الضفة الغربية المحتلة،حيث يطالب اليمين الاستيطاني بتعزيز المستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية في الأراضي الفلسطينية بالضفة الغربية المحتلة.
وشدد أبو شومر ، ان حركة "نحلا" المنظمة للمظاهرة تطالب بشكل مستمر، أحزاب اليمين الفاشي بتبني أجندة استيطانية واضحة ورفع "تجميد الاستيطان" عن المستوطنات بادعاء أن "العرب يبنون باستمرار واستدامة" ، مبينا ان الحكومة تصادق على وتمول عددا من مشاريع الاستيطان الضخمة بألوف الوحدات السكنية! وبحسب مخطط هذه الحركة ستتظاهر قبالة مقر رئيس حكومة اليمين طوال شهرين مطالبة بوضع خطة شاملة لتوسيع الاستيطان على أراضي المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية.
وذكرت صحيفة هآرس نص التوقيعات التي تبنتها حملة "نحلا" الاسرائيلية وكان كالتالي :
" أتعهد أنا الموقع أدناه، بالعمل على توطين مليونين من اليهود في الضفة الغربية، (يهودا والسامرة) وفق خطة رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، اسحاق شامير، وأتعهد بالعمل على استيطان كل يهودا والسامرة، وأن أمتنع عن الدعوة لحل الدولتين، نعم لدولة يهودية واحدة"
توقيع:
الناطق الرسمي باسم الكنيست، يولي إدلشتين، والوزراء وأعضاء الكنيست، إسرائيل كاتس، ياريف ليفين، زئيف إلكن، إيليت شاكيد، نفتالي بينت، ميري ريغف، تساحي هانغبي،

كلمات دالّة:

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2019 © AMAD.PS