بعد توقف توريده لغزة..

إنهاء الخلاف بين الشركات المصرية وحكومة حماس بشأن إدخال "غاز الطهي"

تابعنا على:   21:00 2020-01-08

أمد/ غزة: أكد الخبير الاقتصادي خالد أبو جياب، أنه تم إنهاء الخلاف بين الشركات المصرية للغاز وحكومة حماس في غزة بخصوص أسعار غاز الطهي.

وقال أبو جياب لـ"أمد للإعلام"، إنه جرى توجيه ناقلات الغاز إلى مصفاة السويس للتحميل، متوقعاً بوصول الغاز الأحد القادم إلى غزة.

وكان قد أعلن رئيس جمعية أصحاب شركات الغاز في غزة سمير حمادة، عن توقف توريد ضخ الغاز المنزلي المصري لغزة منذ بداية الأسبوع الجاري، بسبب إشكالية في الأسعار.

وقال حمادة لـ"أمد للإعلام"، إن الغاز المصري كان يدخل الغاز لغزة بشكل منتظم ويغطي احتياجات السوق، مشيراً إلى أن الوضع الاقتصادي في القطاع صعب ولا يوجد لها حلول.

وأضاف، إننا تابعنا مع هيئة البترول بغزة عن أسباب توقف توريد الغاز لكن لم توضح الأسباب، لافتاً إلى أننا نتعامل مع مصر على أنها هيئة العامة البترول وليس كقطاع خاص.

وأكد أن هناك وعودات بإدخال الغاز من الجانب الإسرائيلي الجمعة المقبلة، مشدداً على أن إن تم إدخاله من قبل إسرائيل لن يغطي الكميات المطلوبة في السوق لسد احتياجات المواطنين للغاز.

وأكدت مصادر إعلامية، بأن الشركة المصرية رفعت السعر بمعدل 160دولار، لكل طن من الغاز الوارد لغزة، بزيادة 7 شواكل للأنبوبة.

 وأفادت المصادر، بأن حكومة حماس بغزة، رفضت الزيادة وتوقفت عن الاستيراد، وتجري مفاوضات لمحاولة خفض الزيادة.

وشددت على أن هيئة البترول في رام الله، تضع عراقيل لاستيراد الغاز من قبل تجار غزة، بعد أن امتنعوا لسنوات عن الاستيراد من خلالها.

اخر الأخبار