فيديو - فلسطيني يقيم عيد ميلاد لزوجته بالحجر الصحي في غزة

تابعنا على:   14:31 2020-03-21

أمد/ غزة: في لفتة جميلة قدم مواطن فلسطيني لزوجته مفاجئة بإحياء حفل عيد ميلادها وسط معاناة في مركز الحجر الصحي لمواجهة "كورونا" المقام بمدرسة سكينة بنت الحسين بدير البلح وسط قطاع غزة.

الغزية ختام أسعد الكيلاني عبرت عن سعادتها باليوم الجميل بما قدمه لها زوجها محمود صلاح حمودة، بالاحتفال بيوم ميلادها رغم معاناتهم المسمترة في الحجر الصحي منذ أيام.

وفي التفاصيل قالت ختام لـ"أمد للإعلام " في اليوم الأول الذي وصلنا فيه الحجر الصحي بتاريخ 17/3/2020 والذي يصادف عيد ميلادي، وما توقعنا أن نبيت بالحجر وكنت متخيلة اوصل بيتي من السفر واحتفل بعيد ميلادي مع زوجي كالعام الماضي،  ولكن للأسف تم اجبارنا بالمبيت في مركز للحجر الصحي.

وتابعت:  خلال الفترة القليلة الماضية نفسيتي تعبت كثيراوبكيت أكثر وكان معي بالحجر طفلي الصغير عمره خمسة شهو، وأم زوجي وأخته، وجميعنا بنفس الغرفة، ذهبنا للنوم ودموعنا تذرف على وجوهنا، وصرخنا بأعلى اصواتنا ورفضنا الحجر بالبداية لكن على الفاضي" ، حسب أقوالها

ونوهت، نحن لسنا ضد الحجر لكننا صدمنا بالشكل، جميعنا على الأرض وفراش وغطاء واحد ومخدة فقط،  الشبابيك مكشوفة للجميع والبرد والرعد بالإضافة إلى صراخ طفلي البردان.

وبخصوص الفحوصات قالت: "حضرت إلينا لجنة طبية يوم الخميس وسألتنا عن أي أمراض مزمنة أو أي أدوية  (..) تم إجراء فحوصات عامة لطفلي للتأكد من صحته"، دون يتم سحب أي عينات من أفراد أسرتي.

واكملت، في اليوم الثاني ارسلوا لنا "مدفأة" قلت "على كل حال منيحة"،  واليوم الثالث يوم أرسلوا "سراير"، والنوافذ المفتوحة تم اغلاقها  بورق بهذا الوقت شعرت بارتياح،لأنهم بتلك الاجراءات حلو مشلكتي البرد والنوم، مستدركة "لكن طبعاً فش بعد الواحد يكون في بيته".

وفي اليوم الرابع كان يوم الاحتفال بعيد ميلادي، جاء زوجي محمود وقال رتبي الغرفة وانفخي البلالين تجهيزا لعيد ميلادك، توقعت انه يمازحني، لكن عندما شاهدت الكيك والتجهيزات،تحسنت نفسيتي شيئا فشيئا.

وختمت بالقول أن اللواء محمود صلاح مدير عام الشرطة" عندما علم بذلك اصر على حضور الحفلة وقدم هدية لابني صلاح، مضيفة انه القى كلمة سريعة بالحفل وهنأني بميلادي وذهب، ومن ثم قطعنا الكيك واكملنا الحفل، منوهة انه لم يحضر الحفل غيرنا نظرا لظروف الحجر.