معروف: اجتهدنا في فتح معبر رفح كلما سمحت الظروف ونأمل عودة كل العالقين

تابعنا على:   16:18 2020-08-10

أمد/ غزة: أعلن رئيس مكتب إعلام حماس الحكومي سلامة معروف يوم الاثنين، عن فتح معبر رفح البري بالاتجاهين لمدة ثلاثة أيام بدءاً من يوم الثلاثاء وحتى الخميس، وذلك بعد الانتهاء من الترتيبات اللازمة والحصول على الموافقات المطلوبة.

وقال معروف خلال مؤتمر صحفي: "اجتهدنا في فتح المعبر كلما سمحت الظروف ونأمل عودة كل العالقين"، لافتاً إلى أن هناك إجراءات وترتيبات جديدة لاستقبال العالقين.

وأضاف: "منذ منتصف آذار تم إعلان إغلاق المنافذ البرية لقطاع غزة، ورغم ذلك تم فتح معبر رفح بشكل دوري لاستقبال أبناء شعبنا الراغبين بالعودة لقطاع غزة كلما تمكنا من ذلك وتهيئة الظروف المناسبة".

وأعرب عن أمله أن يتمكن العالقين داخل جمهورية مصر العربية وخارجها من العودة خلال هذه الفترة، مؤكدًا إدراكه معاناتهم وسعي الجهات الحكومية لفتح المعبر كلما سمحت الظروف، خاصة في ضوء ازدياد أعداد المصابين على المستوى العالمي وفي المناطق الجغرافية المحيطة بنا، ما يشكل تحدياً ليس بسيطاً لضرورة التأكد والاطمئنان لمجمل الإجراءات على المستوى الميداني والصحي. 

وحول الوضع الصحي للأسرى في سجون الاحتلال، فإنه وفي ظل تكرار إصابة الأسرى داخل السجون بفيروس كورونا، حمّل معروف الاحتلال مسئولية التقصير المتعمد وعدم اتخاذ أية اجراءات وقائية لحماية الأسرى وهو ما يخالف القوانين الدولية التي تلزمه بضمان سلامة وصحة الأسرى، مطالبًا كافة المنظمات الدولية المعنية للتحرك من أجل وضع حد لهذه السياسة الاحتلالية تجاه الأسرى. 

وتقدم معروف بالتهنئة للطلبة ببدء العام الدراسي الجديد وقد انتظمت الدراسة في كافة مدارس الحكومة والوكالة في قطاع غزة، حيث ستسير الخطة الدراسية وفق ما تم الإعلام عنه بفترة استدراكية مدتها شهر ومن ثم البدء في المناهج المقررة. 

وأكد على أن وزارة التربية والتعليم ومعها كافة الجهات الحكومية تابعت الملاحظات التي سجلتها بعض أولياء الأمور وقامت باتخاذ الاجراءات المناسبة لعلاجها.

بدوره، قال المتحدث باسم داخلية حماس إياد البزم، خلال المؤتمر الصحفي، إن الداخلية تتابع كافة الإجراءات والترتيبات المتعلقة بمواجهة فيروس كورونا في قطاع غزة، حيث لا زالت الوزارة تؤمن كافة مراكز الحجر الصحي، وتتابع بشكل يومي تنفيذ إجراءات الوقاية والسلامة في كافة القطاعات والمنشآت حماية للمواطنين.

وقال: "سيتم فتح معبر رفح في كلا الاتجاهين من الثلاثاء حتى الخميس، وقد أتمت وزارة الداخلية كافة الترتيبات والاستعدادات لاستقبال المواطنين العالقين العائدين إلى قطاع غزة، المتوقع وصولهم خلال أيام فتح المعبر، وسيتم نقلهم إلى مراكز الحجر الصحي لقضاء فترة الحجر 21 يوماً قابلة للزيادة حسبما تقرره وزارة الصحة".

وأشار إلى أنه تم افتتاح مركزين للحجر الصحي الاحترازي، أحدهما تم تشييده في المحافظة الوسطى، إلى جانب تحويل مركز إصلاح وتأهيل خانيونس المركزي إلى مركز حجر صحي، بعد إعادة تهيئته؛ ليكونا بديلاً عن المدارس والفنادق التي تم إخلاؤها حرصاً على بدء العام الدراسي وعدم تعطيل الحياة اليومية في قطاع غزة.

ودعا المواطنين العائدين إلى غزة للتقيد بكافة إجراءات الوقاية والسلامة في طريق عودتهم، والالتزام بالإرشادات التي تم إعلانها من قبل الجهات المختصة؛ حرصاً على السلامة العامة.

وفيما يتعلق بالمواطنين المغادرين، لفت البزم إلى أنه سيُسمح بالمغادرة للفئات التالية: حمَلة الجوازات المصرية، حمَلة الإقامات المصرية، حمَلة الجوازات الأجنبية، وكشف الحالات الطارئة من المرضى.

وأضاف: "ستنشر الهيئة العامة للمعابر والحدود كشفاً بأسماء المواطنين المقرر مغادرتهم حسب الفئات المذكورة في وقت لاحق من هذا اليوم".

كما دعا المواطنين المغادرين إلى اتخاذ احتياطات السلامة وعدم التهاون في ظل ازدياد الخطورة وارتفاع نسب الإصابات بفيروس كورونا في كافة دول العالم.

وناشد كافة المواطنين في قطاع غزة، بضرورة الانتباه والحذر خلال هذه المرحلة، واتباع إجراءات السلامة والوقاية في ظل عودة العالقين، وتوقّع وجود إصابات بالفيروس في صفوف العائدين.

ودعا البزم المؤسسات والمنشآت الخاصة والعامة إلى اتخاذ مزيد من الإجراءات والتدابير؛ حفاظاً على سلامة المواطنين.

من جهته، قال مدير دائرة مكافحة العدوى بوزارة الصحة في غزة رامي العبادلة يوم الاثنين، إنّ "هناك عدة اجراءات قامت بها الصحة تبدأ من لحظة قدوم العائدين وحتى توزيعهم داخل مراكز الحجر، حيث سيتم توزيع كمامات عليهم وتم وضع أماكن محددة داخل المعبر وسيتم اجراء فحص مبدأي للدم للقادمين من المعبر حيث سيمكن الكشف عن المصابين بشكل مبدأي".

وأوضح العبادلة خلال مؤتمر صحفي بمدينة غزة، أنّه "سيتم تصنيف العائدين لعدة فئات، العائلات والمرضى وكبار السن والنساء سيتم توزيعهم بمراكز حجر خاصة، وكذلك الشباب سيضعون بمراكز حجر أخرى ومن يظهر عليهم فحوصات ايجابية سيتم وضعهم بمركز حجر صحي برفح، والمخالطين لهم سيتم وضعهم بأماكن حجر خاصة".

وتوقع العبادلة، أن تكون عدد الإصابات من 20-30% من بين العائدين، ونتمنى من كافة العائدين الالتزام بإجراءات السلامة حيث ستكون فترة الحجر 21 يومًا وهي معتمدة من قبل وزارة الصحة".

وأشار، إلى أنّه "يوجد إجراءات أخرى حيث تم تدريب طواقم أخرى وتدريب عال المستوى، وتم اختيار فئات تستطيع التعامل مع المخاطر، وتم توزيع فرق مكافحة العدوى والسلامة للحد بشكلٍ كبير من عمليات الاختلاط، وما زلنا نعاني من نقص بالمستلزمات والأجهزة الطبية، وندعو المواطنين للتعاون حتى تبقى على غزة خالية من كورونا".

لمتابعة آخر المستجدات .. انضم الآن إلى قناة "أمد للإعلام" على تليغرام .. اضغط هنا

 

اخر الأخبار