الشيوخي : جيش الاحتلال يرفع وتيرة اعتداءاته بهدم مساكن المواطنين في مسافر يطا

تابعنا على:   17:20 2020-09-30

أمد/ رام الله: نددت اللجان الشعبية الفلسطينية، يوم الأربعاء، بهدم آليات الاحتلال عدد من المنشآت السكنية في مسافر يطا جنوب الخليل.

و قال أمين عام اللجان الشعبية الفلسطينية، م. عزمي الشيوخي: " ان جيش الاحتلال قد رفع من وتيرة اعتداءاته الاستيطانية في مسافر يطا جنوب شرق الخليل وفي مناطق الاغوار، ضمن برنامج التهويد والاستيطان والمصادرة والضم على ارض الواقع لفرض الوقائع الاحتلالية والاستيطانية على الأرض."

وأكد الشيوخي أن: " الاحتلال يمارس على الأرض عمليات للتطهير العرقي بمناطق شرق الخليل وبيت لحم والقدس واريحا على امتداد الاغوار الفلسطينية شرق الضفة الغربية بمحاذات حدود المملكة الاردنية الهاشمية"

وشدد الشيوخي أن شعبنا سيبقى صامد فوق أرضه، برغم كل جرائم الاحتلال المتواصلة ضد شعبنا وأرضنا ومقدراتنا ومقدساتنا، ولن نرحل، وأن شعبنا هو الحقيقة ، و أن جيش الاحتلال إلى زوال مهما طال الزمن أو قصر.

وذكر منسق اللجان الوطنية والشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان، جنوب الضفة الغربية، اقليم يطا وضواحيها، بأن قوة كبيرة من جيش الاحتلال داهمت، يوم الأربعاء، منطقه شعب البطم والركيز جنوب شرق مدينة يطا وضواحيها.

وقامت آليات الاحتلال بهدم غرف سكنية، وبركسات للمواطنين من عائلة الجبارين والحمامدة، وهم موسى اسحق الجبارين، هدمو له غرفتين سكنيتيين وخيمه للأغنام.

كما تم الهدم لأخيه محمد، غرفتين وطابون خبز وتم تسويتها بالأرض وبقاء أصحابها بالعراء.

وفي منطقه الركيز شرق مدينة يطا وضواحيها هدم 7 غرف سكنية تعود لأبناء خليل جبر الحمامدة، ومنهم أخت لهم من ذوي الاحتباجات الخاصة، وقد أصبحت هذه العائلات بالعراء.

اخر الأخبار