هل آن الأوان لإغلاق غزة في ظل ازدياد حالات الإصابة بفايروس "كورونا"؟

تابعنا على:   18:53 2020-11-25

مصباح أبو كرش

أمد/ مع زيادة إكتشاف الأعداد الحقيقية المصابة بفيروس كورونا وإنتشار هذا الوباء بشكل أكبر في غزة؛ بدأ المجتمع الغزي يلتزم بإجراءات الوقاية اللازمة بشكل أكبر وأفضل .
شكل من أشكال التأثير النفسي بالإيجاب بإتجاه جعل هذه الحالة من الإلتزام تسير بوتيرة مرتفعة؛ كان يمكن أن يتحقق بإصدار قرار يتم بموجبه إغلاق غزة لمدة 48 ساعة فقط كرسالة نفسية للمواطنين بأن جهات الإختصاص تشعر فعليا بالخطر وليس كما زال يعتقد البعض ويروج البعض الآخر بأن هناك تضخيم للأمر ..
الخلاصة: في مجتمع كالمجتمع الغزي وفي ظرف مثل هذا الظرف فإن القيام بإغلاق غزة لفترة قصيرة إستثنائية يكون لأهداف نفسية كان سينجح والله أعلم في تحقيق الكثير من الإهداف الصحية والتي قد تتفوق في مردودها عن تلك الحالات من الإغلاق التي تحدث لأسباب صحية مباشرة.

ملاحظة عالطاير: عقِب هذه الفلسفة الصباحية التي قمت بتقديمها أتساءل؛ هل يوجد في فريق إدارة أزمة كورونا عضو مختص في علم النفس كممثل عن جهة إختصاص في هذا المجال يضاف لأعضاء ممثلين عن إختصاصات أخرى لازمة لإدارة الأزمة ..

كلمات دلالية

اخر الأخبار