رموز ترحل.. وذكريات تتجدد

تابعنا على:   09:39 2021-01-27

غازى فخرى مرار

أمد/ فى مثل هذا اليوم رحل حكيم الثورة الحكيم جورج حبش , هذا الرمز القومى الذى شارك فى تاسيس حركة القوميين العرب , وتعرفت عليه فى مقر الهيئة التنفيذية للاتحاد العام لطلبة فلسطين فى القاهره , فى الوقت الذى تعرفت فيه على رموز حركة القوميين العرب الذين تفاعلوا مع ثورة 23 يوليو وقائدها , كانت قيادة الحركة تتردد على مقر الاتحاد , منهم غسان كنفانى ,. والدكتور وديع حداد , وقحطان الشعبى من الجنوب العربى , وبعض القيادات من الساحة اللبنانية . كان جورج حبش شخصا متواضعا هادىء الطبع , تحب الاستماع اليه , ثم التقينا فى مكتب المنظمة بالقاهره فى مكتب الاستاذ احمد الشقيى , وكان الصديقان تيسير قبعه وسعيد كمال رحمهما الله على تواصل معه وكان يقيم فى فندق عمر الخيام الذى تغير اسمه الى فندق الماريوت , وكان اخر لقاء جمعنا فى المجلس الوطنى الاخير فى الجزائر وكان خطابه الشهير فى رفض التوجه للاعتراف بالكيان الصهيونى وحذر يومها من هذا التوجه الذى سبق اتفاق اوسلو . وقال : هذا الطريق لن يوصلنا الى التحرير وستتذكروا كلامى فى لقائنا القادم , كان جورج حبش يعى ما يقول رحمه الله .
وحينما نحيى ذكرى الصديق جولرج حبش فاننا نذكر دوره القومى الذى نعتز به مناضلا مقاوما سيخلده تاريخ النضال الفلسطينى . رحم الله جورج حبش , ورفاقه الابطال فى ذكرى رحيله .
اما الرفاق الذين رحلوا عن عالمنا فى اواخر العام الماضى ومطلع العام الجديد فكان الاصدقاء القومى عبد العظيم المغربى الذى ما تغيب عن مناسبة رغم مرضه بمرض الكلى واستمر فى الغسيل الكلوى لمدة 6 سنوات , كان حريصا على حضور كافة الاجتماعات القومية فى بيروت ودمشق وعمان وتونس والقاهره وكان محبا لفلسطين مدافعا عن حقوق شعبنا , داعما لصمودنا وما زالت ذكراه ماثلة من خلال مشاركته فى لجنة فلسطين فى اتحاد المحامين العرب .. رحم الله اخى عبد العظيم المغربى واسكنه فسيح جناته .
ورحل عن عالمنا فى مطلع هذا العام اخى وصديقى الاستاذ سيد عبد الغنى رئيس الحزب العربى الديمقراطى الناصرى ونائب رئيس اتحاد المحامين العرب , كان مكتبه لملتقى القيادات الناصرية فى الوطن العربى ومصر , وكان يراس لجنة فلسطين فى اتحاد المحامين العرب , ما من مناسبة تخص الشان الفلسطينى الا ونقيم مؤتمرا او لقاء يخصها الاسرى كان شغله الشاغل ولن انسى ذلك اللقاء الذى اقمناه فى مقر اتحاد المحامين العرب تضامنا مع الاسير المناضل ابا حازم الشوبكى وكافة المناسبات فى التضامن مع الشعب الفلسطينى , يوم الارض وذكرى النكبه وغيرها . رحم الله اخى سيد عبد الغنى واسكنه فسيح جناته . وفى هذه الايام ودعنا رمزا وطنيا مخلصالفلسطين . وكتب الكثير من الدراسات الخاصة بالاسرى والشان الفلسطينى لمحكمة الجنايات الدولية . وشارك فى العديد من المؤتمرات واللقاءات فى غزة والقاهره وكان يراس تجمع الرموز المستقله . كان ضد الانقسام مؤمنا بالوحدة الوطنية , رحم الله اخى الدكتور عبد الكريم اشبير الذى فارقنا دون وداع ,
هذه الرموز التى عملت من اجل فلسطين وغيرهم كثيرون ساروا على طريق النضال ورحلوا لكن الوطن بباق سيبقى يذكرهم ويناضل لتحقيق اهدافهم ليبقى الوطن شامخا حتى يحقق انهاء الاحتلال ويحقق النصر باذن الله .

كلمات دلالية

اخر الأخبار