بومبيو يتهم بايدن بخدمة مصالح الصين

تابعنا على:   10:02 2021-02-28

أمد/ واشنطن: قال وزير الخارجية الأمريكي السابق مايك بومبيو، خلال كلمة ألقاها في المؤتمر السنوي للقوى السياسية المحافظة في أورلاندو بولاية فلوريدا إن سياسة إدارة جو بايدن، تجاه الصين ستضعف الاقتصاد الأمريكي وتمنح بكين ميزة.

وأشار بومبيو، إلى أن وقف بناء خط أنابيب Keystone XL الممتد من كندا إلى الولايات المتحدة "دمر" عشرة آلاف وظيفة.

وشكك الدبلوماسي في أن السلطات ستفي بوعدها بتوظيف الموظفين المفصولين في الشركات المنتجة للبطاريات الشمسية.

ونقلت "بوليتيكو" عنه قوله "يمكنك أن تطمئن إلى أن الألواح الشمسية الرخيصة القادمة من الصين ستتدفق إلى أمريكا بشكل لم يسبق له مثيل. وهذا لن يفيد الولايات المتحدة بأي شيء".
كما انتقد بومبيو قرار بايدن تجديد مشاركة الولايات المتحدة في اتفاقية باريس للمناخ. ووفقا له، فإن بكين "سعيدة للغاية" بهذه الخطوة، لأن الاقتصاد الأمريكي سيتكبد خسائر من الالتزامات الجديدة.

في يناير، وصفت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية، هوا تشون ينغ، بومبيو بـ "المهرج". جاء البيان بعد أن أعلن الدبلوماسي الأمريكي الإبادة الجماعية للأويغور في منطقة شينجيانغ الويغورية ذاتية الحكم. وفقا لبكين، بهذه الكلمات، قدم بومبيو نفسه على أنه مهرج وأضحوكة للعالم أجمع.

كلمات دلالية