حماس ترحب برسالة النواب الأوروبيين حول الأوضاع في الأراضي الفلسطينية والاستيطان

تابعنا على:   09:14 2021-03-02

أمد/ غزة: رحبت حركة حماس صباح يوم الثلاثاء، بالرسالة الجماعية التي خاطب فيها 422 نائبًا في البرلمان الأوروبي، يمثلون 22 دولة أوروبية، ومن أحزاب سياسية مختلفة، الممثل الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي السيد جوزيب بوريل، وكذلك وزراء خارجية بلدانهم، ينتقدون فيها بعبارات صريحة السياسات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة

وقال باسم نعيم عضو مكتب العلاقات الدولية في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" د. باسم نعيم، إنّ الرسالة عبرت عن غضبها تجاه الانتهاكات الإسرائيلية وفي مقدمتها المخططات الاستيطانية ومصادرة الأراضي وهدم البيوت وترحيل الفلسطينيين بالقوة وحصار غزة.

وتابع، الرسالة أكدت أن هذه السياسة لا تخدم الاستقرار في المنطقة، وتقوض الأمن وفرص حل الصراع، هذه الرسالة خطوة مهمة، يجب أن تتبعها خطوات أخرى لفضح السياسة الإسرائيلية العدوانية تجاه شعبنا، والأهم أن تتحول هذه الخطوات إلى أفعال تضع حدًا لهذا العدوان المستمر منذ سبعة عقود، وأن تفرض على دولة الاحتلال العقوبات اللازمة لردعه عن الاستمرار في جرائمه تجاه شعبنا، وإلزامه بالاستجابة لتطلعات شعبنا بالحرية والاستقلال.

وأكد، أن استمرار الصمت الدولي على هذه السياسات الإسرائيلية يعني ضوءًا أخضرَ للاحتلال ومخططاته العدوانية، ما يعني تقويض الأمن والاستقرار في الإقليم وعلى المستوى الدولي.

اخر الأخبار