رحيل المناضل الكاتب غطاس أبو عيطه واتحاد الأدباء ينعيه

تابعنا على:   23:30 2021-04-04

أمد/ نعى للاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين مساء الأحد،  المناضل والمفكر  غطاس أبو عيطه.

وجاء في برقية النعي:

بحزن وألم كبيرين... تلقينا  مساء  يوم الأحد في دمشق  ... خبر رحيل المناضل الفلسطيني الكبير غطاس أبو عيطه عضو الأمانة العامة للاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين  وأحد أبرز حراس الذاكرة  الوطنية الفلسطينية من خلال  كتاباته الهامة عن ألقضية الفلسطينية التي ناضل وعمل من أجلها في أصعب وأدق الظروف ، مضحيا بكل ما يملك من اجل أن تبقى القضية الفلسطينية المقدسة حية ومتقدة حتى تحقيق كامل أهداف شعبنا العربي الفلسطيني في التحرير والعودة ويحقق حلمه منذ أن وجد نفسه يعمل   في  العمل السياسي والأدبي والتعليم في فلسطين المحتلة والمقاومة ... يحلم بالعودة إلى فلسطين وبلدته الجميلة  بيت ساحور التي لم تفارقه طوال حياته الحافلة بالعطاء والعمل من أجل فلسطين .

ان الاتحاد العام للأدباء والكتاب الفلسطينيين، يودع اليوم أحد أبرز الرموز الثقافية والفنية  الفلسطينية الكبار الذين ،اختاروا أن يكونوا في مقدمة المدافعين عن القضية بكل طاقاتهم أين ما كانوا حتى اللحظات الأخيرة من حياتهم ... في وقت من أصعب ألا وقات وفي لحظات مرّة وقاسية يمر بها شعبنا العربي الفلسطيني في كل أماكن تواجده داخل فلسطين وخارجها .  

لقد جسد الراحل الكبير طوال حياته  القيم والأهداف النبيلة والعظيمة ...وكتب أجمل القصص والحكايات عن فلسطين وأهلها ومخيماتها وأوضاعها وأحلامها في كل مناحي الحياة الصعبة والقاسية للشعب العربي الفلسطيني ... رحل الكبير  غطاس أبو عيطه وعينه على فلسطين وأرضها وأهلها والأحبة ، الذين ما غابوا عن ذاكرة غطاس ... غادرنا في ذروة عطائه في ذورة عطائه وإبداعه ... ولكنه ترك لنا الكثير ألكثير من المعطاءات لخدمة شعبه وقضيته المقدسة ...كم نحن بحاجة إلى أمثال الكاتب والأديب الذي كان يحلم ويناضل ويكافح ويحاور ويناقش من اجل فلسطين كل فلسطين ... وذاكرة الحنين إلى اريحا في الخمسينات ستبقى من أهم ما كتب عن فلسطين في تلك الفترة الصعبة والقاسية .

الأمانة العامة للاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين _ دمشق 
4/4/2021

كلمات دلالية

اخر الأخبار