ساندرز يطالب إدارة بايدن بعدم بيع أسلحة لإسرائيل "تقتل فيها أطفال قطاع غزة"

تابعنا على:   20:33 2021-05-23

أمد/ واشنطن – إفي: اعتبر السيناتور اليساري بيرني ساندرز يوم الأحد، أن الولايات المتحدة يجب أن تقود العالم لتوحيد المواطنين بدلاً من "توريد أسلحة لقتل أطفال في قطاع غزة"، في اشارة إلى التصعيد الأخير للعنف بين إسرائيل وحركة حماس الفلسطينية. وطالب السيناتور المخضرم عن ولاية فيرمونت والمرشح الرئاسي السابق عن الديمقراطيين بـ "نظرة حيادية" عند بحث النزاع الفلسطيني الإسرائيلي في مقابلة مع قناة سي بي اس نيوز.

وقال "هناك وضع صعب للغاية. توجد حركة حماس والحكومة اليمينية الإسرائيلية والوضع يتدهور. ما أقوله أنه يتعين على الولايات المتحدة قيادة العالم لتوحيد المواطنين وعدم الاقتصار على توريد أسلحة لقتل أطفال في قطاع غزة".

وأشار إلى وفاة 64 طفلاً في الهجمات الأخيرة وتدمير جانب كبير من البنية التحتية في القطاع الذي يخضع لسيطرة حركة حماس.

ولدى سؤاله حول إذا ما كان يفكر في أن ادارة الرئيس الأمريكي جو بايدن مدافعة عن حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أوضح ساندرز أنه يتوجب على الولايات المتحدة انتهاج "رؤية حيادية" لبحث هذا النزاع.

اخر الأخبار