مشيدًا على دور علماء الأمة

هنية: عودة اللاجئين الفلسطينيين حقّ شرعي لن نتخلى أو نتراجع عنه - صور

تابعنا على:   22:04 2021-06-29

أمد/ بيروت: قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية: إن عودة 7 مليون لاجئ فلسطيني إلى مدنهم وقراهم الأصلية في فلسطين حقّ شرعي لن نتخلى أو نتراجع عنه مهما كلفنا الثمن، وسنحمي ثوابت شعبنا الفلسطيني، وسنحافظ عليها حتى التحرير.

وشدد هنية، خلال لقاء شعبي أقيم في العاصمة اللبنانية بيروت مع الهيئات الشعبية والمدنية وممثلي الفصائل واللجان الشعبية الفلسطينية، أن المخيمات الفلسطينية في لبنان ستبقى عنوانًا للصمود الفلسطيني، داعيًا إلى إقرار الحقوق المدنية والاجتماعية للاجئين الفلسطينيين، والإسراع في إعادة إعمار مخيم نهر البارد.

وأكد هنية، أن معركة سيف القدس وحدت الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج حول خيار المقاومة، وهتف أبناء شعبنا وأمتنا لمقاومة، ولقائد أركانها محمد الضيف، مؤكدًا أن المقاومة تمتلك العديد من أوراق القوة التي ستردع المحتل، وتوقف جرائمه.

وقال هنية إن ما أخذناه بسيف القدس لن نعطيه لأحد بسيف الإعمار، وسنعيد إعمار غزة رغمًا عن أنف الاحتلال الإسرائيلي.

وفي سياق أخر، أثنى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، على دور علماء الأمة في حشد الطاقات، ودعم القضية الفلسطينية، لا سيما خلال معركة سيف القدس، مؤكدًا أن هذا الانتصار هو انتصار لكل أطياف أمتنا العربية والإسلامية.

وشدد هنية، خلال لقاء جمعه، ووفد الحركة المرافق له، مع العلماء والأئمة في لبنان، في مركز الدعوة في عائشة بكار في العاصمة اللبنانية بيروت، على دور العلماء في توحيد الأمة خدمة للقدس والأقصى، مؤكدًا أن القدس كانت وستبقى بوصلة شعوب الأمة وأحرار العالم.

 وقال هنية: "نجدد عهدنا مع شعبنا وعلماء أمتنا ونقول لهم أننا على عهد الشهداء، لن تتراجع، أو نتبدل، أو نتغير، سنواصل المسيرة حتى النصر والتحرير، وكلنا ثقة بوعد الله بدخول المسجد الأقصى المبارك محررًا من الاحتلال الإسرائيلي".

وأكد هنية أن المقاومة الفلسطينية بخير، وستواصل الاعداد والتجهيز لمعركة التحرير القادمة بإذن الله.

وختم حديثه مع العلماء قائلًا: "نقول للاحتلال الإسرائيلي إن عدتم عدنا، وإن زدتم زدنا، ويدنا ما زالت على الزناد".

البوم الصور

اخر الأخبار