هيئة الأسرى: إسرائيل تُعذّب الأسيرات الأمهات نفسياً وجسدياً

تابعنا على:   18:18 2021-08-17

أمد/ رام الله: قالت هيئة الأسرى والمحررين يوم الثلاثاء، إن "الأسيرات الأمهات يعانين من تعذيب جسدي ونفسي في سجون الاحتلال الإسرائيلي، بسبب حرمانهن من رؤية أبنائهن"، بالإضافة إلى سياسة الإهمال الطبي التي تمارس بحقهن.

وأوضحت الهيئة، في بيان صحفي صدر عنها، أن "الأسيرة أنهار الديك، من قرية كفر نعمة برام الله، تعاني من اكتئاب حمل (ثنائي القطب)، وبحاجة الى اهتمام ورعاية طبية خاصة، كونها دخلت في شهرها التاسع".

وقالت الأسيرة الديك، خلال لقاء محامية "الهيئة": إن "السجن غير مهيأ للولادة، وتربية الطفل، فظروف المعتقل سيئة للغاية، وسوف يصاب بالصرع، نتيجة العد والتفتيشات، ودق الشبابيك، عدا عن حالات الطوارئ، ونحن الكبار نخاف فكيف لطفل يولد ويربى داخل المعتقل؟".

كما زارت محامية "الهيئة"، وفق البيان، الأسيرتين عبير الرجبي (27 عاما) من مدينة الخليل، وهي أم لأربعة أبناء، وتعاني من حصى بالكلى، ومحكومة ستة أشهر، والأسيرة نسرين حسن (46 عاما)، من قطاع غزة، محكومة بالسجن 6 سنوات، وهي أم لسبعة أبناء، وتعاني من ارتفاع الضغط في الدم، وألم حاد في الأسنان.

وطالبت الهيئة إدارة السجون بالإفراج الفوري عن الأسيرات كافة، محملة حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياتهن، لا سيما الأمهات منهن.

اخر الأخبار