الشؤون المدنية توضح: حل مشكلة تكدس "الشيكل" الإسرائيلي في البنوك الفلسطينية

تابعنا على:   21:02 2021-09-23

أمد/ رام الله: قالت الهيئة العامة للشؤون المدنية، مساء يوم الخميس، إنه ومتابعةً لمشكلة الكاش من فئة الشيكل الاسرائيلي المتكدس في خزائن البنوك العاملة في فلسطين؛ بسبب امتناع البنك المركزي الاسرائيلي عن استقبال هذا الكاش والذي بلغ مؤخراً إلى ما يزيد عن 6 مليار شيكل.

وأضافت الهيئة في بيانها، أن ذلك تم بعد توجه العديد من الشركات ورجال الأعمال الفلسطيين وسلطة النقد الفلسطينية  للشؤون المدنية؛ للتدخل لحل هذه  المشكلة. 

وتابع البيان أنه و بعد تدخل مباشر من الوزير حسين الشيخ، تم التفاهم مع الجانب الاسرائيلي على البدء الفوري بترحيل هذه المبالغ الى البنوك الاسرائيلية.

وعليه سوف تبدأ سلطة النقد وبالتنسيق مع البنوك بتحويل أول شحنة اعتباراً من يوم الأحد القادم، على أن تستمر المتابعة لإيجاد حل نهائي ودائم لهذه المشكلة.

وفي وقت سابق، أعلنت سلطة النقد الفلسطينية، عن وجود قُرابة 6 مليارات فائض من عملة الشيكل في فلسطين.

وأفاد محافظ سلطة النقد فراس ملحم، خلال لقاء عقد في مدينة رام الله، بأن الاحتلال الإسرائيلي يرفض استقبال أكثر من 4 مليارات شيكل كل ربع عام، مضيفًا أنه يجري تحويل 16 مليارًا سنويًا لبنوك الاحتلال من الأرض الفلسطينية.

وأوضح أن هناك عدة أسباب لتراكم عملة الشيكل، أهمها أن العمال الفلسطينيين الذين يعملون داخل أراضي العام 48، يدخلون شهريا لأسواق الضفة نحو 1.3 مليار شيكل، كذلك التجارة بيننا وبين إسرائيل، وتسوّق أهلنا من داخل أراضي 48 في الأسواق الفلسطينية.

وتابع "نحاول إيجاد حل لهذه المشكلة، وسلطة النقد عليها عبء تحضير بنية تحتية للدفعات الالكترونية وليس الدفع النقدي، علما أن البنوك ستشرع من جديد باستقبال عملة الشيكل من التجار بعد دفع 4 مليارات شيكل للجانب الإسرائيلي من العملة المتكدسة مطلع الأسبوع المقبل".

اخر الأخبار