ولا زالت تفاصيل "العبور الكبير" تتكشف

"الكوكاكولا" .. كيف ساعدت "أسرى جلبوع" بحفر "نفق الحرية"

تابعنا على:   10:16 2021-10-01

أمد/ تل أبيب- ترجمة خاصة: كشف تقرير لسلاح وحدة "يهلوم" الهندسية لدى جيش الاحتلال الإسرائيلي، والتي تعاملت مع النفق الذي حفر داخل سجن جلبوع وانتزع 6 أسرى حريتهم منه بداية الشهر الماضي، عن وجود شبهات باستخدامهم لـ "الكولا" أو "الحامض" لتفتيت الأرضية الخرسانية الموجودة أسفل حفرة المياه التي تم استغلالها لحفر النفق داخل الزنزانة.

ووفق التقرير الذي نشرته قناة "كان" عبر موقعها الإلكتروني،إن الأسرى حفروا النفق بطول 35 متراً في منطقة مليئة بالخرسانة والفولاذ تم اختراقها، بعد أن نجحوا بنزع البلاطة الرخامية التي وضعت أسفل مغسلة المياه، حتى وصلوا إلى المساحة الفارغة أسفل الزنزانة.

ورجّح، أن الخرسانة والفولاذ لا يمكن تفتيته سوى باستخدام مواد "حامضة" أو باستخدام مشروب "الكولا" الذي يحتوي على مواد تساعد على ذلك، وأنهم استخدموا أدوات بدائية جدًا في قص شبكة حديد الحماية.

ويظهر التقرير، أن التسليح العلوي من الخرسانة يصل إلى 5 ملم من الصلب، و20 سم أخرى قبل الوصول للمساحة الفارغة، حيث يظهر أن الأسرى الستة حفروا 29 مترًا بقطر يصل إلى 0.5 متر، بكمية ترابية تم إخراجها وصلت من 5 إلى 6 أمتار مكعبة.

وأشارت القناة، إلى أن التحقيقات مع الأسرى الستة لا زالت جارية لمعرفة تفاصيل أكثر منهم حول طريقة الحفر وانتزاع الحرية، في حين أن الجهات الأمنية تتحقق من تلك المعلومات من خلال مراجعات هندسية وأمنية مختلفة.

وشددت،أنّ وحدة "يهلوم" بدأت، عمليات تدقيق داخل السجون المختلفة بحثًا عن أي أنفاق أخرى داخلها منعًا لعمليات مماثلة.

اخر الأخبار