الأخلاق والنظافة في مدارس العراق

تابعنا على:   17:54 2021-10-21

أسامة الجبوري

أمد/ نحن لنا زمن خاص درسنا الاخلاق وتعلمنا النظافة وسلوك المخاطبة واحترام الاماكن ومن ثم التعليم .

الدول المتقدمة تسير نحو هذا النظام مثل اليابان لايوجد موظف نظافة في المدرسة حيث يعمل الطلاب على تنظيف المدرسة بنفسهم . والسبب من ذلك هو تعليم الطلاب على الاعتماد على انفسهم وبالتالي الطالب سيفكر هو الذي سينظف هذا المكان وسيرمي الاوساخ في مكانها المخصص سواء في المدرسة او الاماكن العامة لان تعلم هذا النظام .

عكس ما نرى اليوم في مدارسنا عندما يغادر الطالب ستجد المكان عبارة عن مكب اوساخ ، لان الطالب سيفكر هناك شخص سيزيل تلك الاوساخ ، نعم التربية توفر لهم موظف خدمة لخدمتهم وتنظيف مكان جلوسهم . لكن الكارثة الطالب في مرحلة من العمر سيتعلم وسيبقى على هذا الحال في اي مكان وزمان . وسيعكس هذا الطبع حتى في الاماكن العامة وهذه كارثة تهدد المجتمع من الاجيال القادمة .


مدارسنا الان تعطي فقط التعليم اما الاخلاق والسلوك واحترام الاماكن والنظافة انقرضت ، والسبب هو تدمير المجتمع من خلال المدارس .


ما الفائدة من التعليم عندما نرى شخص يحمل شهادة ولكن لايحمل اخلاق ولا يحترم الاماكن العامة من نظافة والخ .. من جميع جوانبها ، هناك قوانين يجب ان ترد الى مدارسنا لنعيد هيبة التعليم ونكمل السلسلة الاساسية لبناء شخص يحمل جميع المفاصل التي تم ذكرها ، حتى نؤمن على المجتمع .


لكن متى يعود هذا النظام !

اخر الأخبار