مفاجأة بوتين حول كارثة انفجار "مرفأ بيروت": مصالح مالية!

تابعنا على:   09:00 2021-10-22

أمد/ سوتشي – وكالات: في موقف لافت ومفاجئ، هو الأول من نوعه، قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، "إن كارثة مرفأ بيروت كانت مرتبطة برغبة البعض بتحقيق مكاسب مالية من خلال بيع الأسمدة بأسعار أفضل".

وأكد خلال كلمة ألقاها في الجلسة الختامية للاجتماع السنوي الـ18 لمنتدى فالداي الدولي في مدينة سوتشي، أن "روسيا ستدرس إمكانية المساعدة في التحقيق بانفجار مرفأ بيروت وستقدم صور الأقمار الصناعية إن توفرت".

وأضاف "لا نستطيع أن نعلّق على عملياتٍ سياسيةٍ تتعلق بالقضاء اللبناني، وتابع "لا نستطيع دعم طرفٍ ضد آخر، لأنَّ ذلك سيأتي بنتائج عكسية على جهودنا في الإصلاح بين الأطراف اللبنانية".

وعن موقفه من حزب الله، قال: "الموقف من حزب الله يختلف من بلد إلى آخر، ونحن نعتبره قوة سياسية مهمة في لبنان".

وتابع بوتين، "نعمل مع جميع القوى السياسية اللبنانية للحفاظ على الأمن والاستقرار والسلام في لبنان"، مضيفاً: "نشجع دائماً على حل الخلافات في لبنان عبر الحوار".

وأشار، إلى أنه "لا نستطيع دعم طرف ضد آخر لأن ذلك سيأتي بنتائج عكسية على الإصلاح بين الأطراف اللبنانيين"، لافتاً إلى أننا "نحن في روسيا معنيون تماماً بإيجاد أرضية مشتركة للاتفاق بين الأطراف اللبنانيين من دون قتال".

أخبار ذات صلة

اخر الأخبار