العربية الفلسطينية: شعبنا أسقط المشاريع التصفوية يوم إعلان الاستقلال بالجزائر

تابعنا على:   14:27 2021-11-14

أمد/ رام الله: أكد جميل عاشور، عضو اللجنة المركزية للجبهة العربية الفلسطينية، أمين سر ساحة غزة، أن الفلسطينيين أسقطوا كل المشاريع الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية، مبينا أنها القيادة الفلسطينية لمنظمة التحرير آنذاك أدركت أن جهات دولية تتقاذف القضية مما جعلها تعلن وثيقة الاستقلال في الجزائر الشقيقة. 

مضيفاً: " إن تلك المرحلة تميزت بشمولية الرؤية بفرض معادلات جديدة اتسمت بتثبيت حقوق شعبنا".

و أوضح عاشور في تصريحاته  الصحفية التي أدلى بها يوم الأحد:" بمرور 33 عاما على إعلان الاستقلال، مازال شعبنا يناضل من  أجل نيل حريته و إقامة دولته  المستقلة و عاصمتها القدس الشرقية "، لافتا إلى أن الفلسطينيين متمسكون بالثوابت الوطنية، و في مقدمتها دحر الاحتلال الإسرائيلي، مشددا على أن الشعب الفلسطيني مصمم على انتزع حقوقه المسلوبة، مبينا:" و قادر على إسقاط أي مؤامرات تحاك في الظلام لتصفية القضية ".

و نوه عاشور أن الفلسطينيين مستمرون في النضال بكل أشكاله لتجسيد الاستقلال الذي أعلنه الرئيس الراحل ياسر عرفات في الجزائر عام 88، مضيفا :" معلنا بذلك مرحلة جديدة عنوانها الدولة و القدس عاصمة أبدية"، كما شدد على التمسك بالثوابت الوطنية، داعيا إلى إتمام المصالحة الفلسطينية من أجل التفرغ لإحباط كل المحاولات الرامية إلى قطع أوصال الدولة الفلسطينية المحتلة ، وترسيخ فكرة الانفصال بين الضفة و غزة، كاشفا النقاب عن محاولات صهيونية لتمرير المخططات التهويدية للمقدسات الإسلامية و المسجد الأقصى.

اخر الأخبار