مناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

منظمة التحرير تدعو لترجمة التضامن بخطوات عملية وتنفيذية

تابعنا على:   21:09 2021-11-28

أمد/ دمشق: دعت منظمة التحرير الفلسطينية - الدائرة السياسية-، مساء يوم الأحد، إلى ترجمة التضامن بخطوات عملية وتنفيذية من خلال تطبيق قرارات الشرعية الدولية التي أصدرتها الجمعية العامة ذاتها، وفي مقدّمتها حقّه في إقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وعودة اللاجئين إلى أرضهم وديارهم بموجب القرار الأممي 194.

كما ودعت المنظمة، في بيان لها، وصل "أمد للإعلام" نسخة عنه، مجلس الأمن الدولي والمجتمع الدولي، والدول الراعية لعملية السلام، إلى اتخاذ قرارات حازمة وصارمة بإنهاء أطول احتلال في التاريخ الحديث، والاعتراف الكامل بحقوق شعبنا الفلسطيني بموجب القرار الذي اعتمدته الأمم المتحدة، ويحمل الرقم 3236 في 22 نوفمبر 1974  الذي أكَّد الحقوق الثابتة لشعب فلسطين.

وشددت على، ضرورة التوصّل إلى حل عادل لمشكلة فلسطين وفقاً لميثاق الأمم المتحدة ذات الصلة، الذي يؤكِّد حقوق الشعب الفلسطيني في فلسطين، غير القابلة للتصرّف، وخصوصاً، الحق في تقرير مصيره والحق في الاستقلال والسيادة ، وحق الفلسطينيين، غير القابل للتصرف، في العودة إلى ديارهم وممتلكاتهم التي شردوا واقتلعوا منها، ويطالب بإعادتهم وفق القرار 194.

كما ودعت، الدول العربية والإسلامية الشقيقة والدول الصديقة إلى تكثيف الجهود على كل الصعد والمستويات لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي ودعم صمود شعبنا الفلسطيني معنويا وماديا ومساعدته في تحقيق حقوقه الوطنية المشروعة.

وقالت المنظمة، في بيانها: "وفي هذه المناسبه نعاهد شعبنا الصامد برئاسة السيد الرئيس محمود عباس على الاستمرار في النضال لتحقيق أهداف شعبنا بالحرية والاستقلال".