بعد تفشي المحتور الجديد "أوميكرون"..

مستشاري الرئيس الأميركي للأمراض المعدية يصدر تصريحاً "مثيراً" بشأن "كورونا"

تابعنا على:   15:59 2021-12-09

أمد/ واشنطن: قال كبير مستشاري الرئيس الأميركي للأمراض المعدية أنتوني فاوتشي يوم الخميس، إن التعريف الرسمي للأشخاص الملقحين بالكامل ربما يتغير في الولايات المتحدة.

وأضاف فاوتشي في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الأميركية، أن تعريف الملقحين بالكامل ربما يشمل فقط من تلقوا فقط الجرعات المعززة، نتيجة تفشي المحتور الجديد "أوميكرون".

واعتبر أن الأمر مسألة وقت لا أكثر، لكن أكد أن ذلك لن يحصل في المستقبل القريب.

وأكد "في الوقت الراهن، أن لا أرى تغييرا في الغد أو في الأسبوع المقبل"، مؤكدا أن الخيار مطروح على الطاولة.

وقال: "الجرعات الإضافية ستكون مطلوبة للأشخاص الذين جرى تلقيحهم بالسابق للمحافظة على حالة التطعيم بالكامل".

وتأتي تصريحات فاوتشي في وقت سجلت 20 ولاية أميركية إصابات بالمتحور الجديد أوميكرون، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

وفي العالم، سجلت إصابات بالمتحور الجديد في نحو 40 دولة.

وما يثير القلق في المتحور الجديد، الذي اكتشف في جنوب إفريقيا هو أعداد الطفرات الكبيرة الموجودة فيها وتقدر بـ 32 طفرة، وتبين بحسب المعطيات الأولية أن هذه الطفرات تمنح المتحور قدرة أكبر على الانتشار.

لكن منظمة الصحة العالمية وشركات الأدوية حول العالم سارعت إلى طمأنة العالم.

وتقول الصحة العالمية أنه "لا مؤشرات تدل على أن أوميكرون يسبب مرضا أشد مقارنة بالمتحور دلتا".

ومن جانبها، تقول شركة "فايزر" الأميركية إن لقاحها فعّال ضد "أوميكرون" بعد تلقي 3 جرعات، بحيث "قد لا تكفي جرعتان فقط لتحييد المتحور".

اخر الأخبار