لشهر كانون الأول 2021... الديمقراطية تعد تقرير "القضية الفلسطينية في عين الأمم المتحدة"

تابعنا على:   17:31 2022-01-04

أمد/ رام الله: أعدت الدائرة القانونية في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، يوم الثلاثاء، تقرير شهر كانون الأول 2021، يحمل عنوان "القضية الفلسطينية في عين الأمم المتحدة".

وفيما يلي أبرز الأحداث التي شملها التقرير:

  • المفوض العام للأونروا طلب الدعم المالي لمنع انهيار الوكالة، وذلك خلال اجتماع اللجنة الاستشارية في الأردن.
     
  •  إعتمدت الجمعية العامة ثلاثة قرارات بالتصويت المسجل على مسألتي فلسطين والشرق الأوسط ، ودعت إلى إحترام الوضع الراهن التاريخي في الأماكن المقدسة بالقدس، وشددت على ضرورة بذل جهود جماعية عاجلة لبدء مفاوضات ذات مصداقية بشأن الوضع النهائي لعملية السلام في الشرق الأوسط.
     
  •  إقترحت السنغال واليمن مشروع قرار للجمعية العامة للأمم المتحدة، متعلق بالمستوطنات الإسرائيلية والحل السلمي في فلسطين.
     
  • نظمت لجنة حقوق الفلسطينيين غير القابلة للتصرف التابعة للأمم المتحدة حدث إفتراضي بعنوان  "دعم المدافعين عن حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة: الواقع والتحديات والإلتزامات".
     
  •  ناقشت الدورة السادسة والسبعون البند 75 (ب) من جدول الأعمال تعزيز التنسيق الإنساني والمساعدة الغوثية التي تقدمها الأمم المتحدة، بما في ذلك المساعدة الاقتصادية الخاصة: لمساعدة الشعب الفلسطيني.
     
  •  عمل الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء على تعزيز المساواة بين الجنسين والمرأة من خلال تمكين المرأة للعمل (2021-2025) بالضفة الغربية وقطاع غزة.
     
  • أصدرت اللجنة الثانية في الجمعية العامة للأمم المتحدة تقريرا حول السيادة الدائمة للشعب الفلسطيني في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية، وعلى مواردهم الطبيعية. 
  • إنضمت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا) إلى منظومة الأمم المتحدة الأوسع في الاحتفال بيوم الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، ودعت إلى وضع حد لأوجه عدم المساواة ودعم حقوق الإنسان للفلسطينيين.
  •  رحب رؤساء بعثات دول الاتحاد الأوروبي في القدس ورام الله بعقد الانتخابات المحلية الجزئية التي جرت في 11 كانون أول 2021 كخطوة نحو الانتخابات العامة.
  •  إعتمد الأعضاء ثلاثة مشاريع قرارات تتعلق بوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) ، كل منها بتصويت مسجل، وتم إعتماد نص بعنوان "مساعدة اللاجئين الفلسطينيين" بتصويت مسجل بأغلبية 164 صوتًا مقابل صوت واحد (إسرائيل) ، وامتناع 10 أعضاء عن التصويت (الكاميرون ، كندا ، كيريباتي ، جزر مارشال ، ولايات ميكرونيزيا الموحدة ، بالاو ، رواندا ، الولايات المتحدة، أوروغواي ، زامبيا). وبموجب أحكامها ، لاحظت الجمعية بأسف أن حالة اللاجئين الفلسطينيين لا تزال تشكل مصدر قلق بالغ وأن اللاجئين لا يزالون بحاجة إلى المساعدة لتلبية احتياجاتهم الصحية والتعليمية والمعيشية الأساسية، ودعت الجمعية ، بموجب أحكامها ، جميع الجهات المانحة إلى مواصلة تعزيز جهودها لتلبية الاحتياجات المتوقعة للوكالة، وأثنت على عمل الوكالة لتقديمها المساعدة الحيوية فضلا عن دورها كعامل استقرار في المنطقة.
     
  • وقعت الحكومة السويدية ووكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لمساعدة الشعب الفلسطيني إتفاقية مساهمة بقيمة 50 مليون كرونة سويدية (5.7 مليون دولار أمريكي) لدعم جهود الإنعاش المبكر في غزة في أعقاب الأعمال العدائية في أيار 2021.
     
  •  حثت الجمعية الدول الأعضاء والمؤسسات المالية الدولية التابعة لمنظومة الأمم المتحدة والمنظمات الأخرى ذات الصلة على تقديم المساعدة بالسرعة والسخاء قدر الإمكان، المساعدة الاقتصادية والاجتماعية للشعب الفلسطيني، كما دعت الجمعية المجتمع الدولي إلى تقديم المساعدة والخدمات التي تمس الحاجة إليها للتخفيف من الوضع الإنساني الصعب الذي تواجهه النساء والأطفال الفلسطينيون وأسرهم، وحث الدول الأعضاء على فتح أسواقها أمام صادرات المنتجات الفلسطينية بأفضل الشروط، وطلبت الجمعية أيضا إلى الأمين العام أن يقدم تقريرا إلى الهيئة في دورتها السابعة والسبعين.
     
  •  منحت ألمانيا لمكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع 4 ملايين يورو إضافية لإعادة إعمار المنازل في غزة.
  • أعلن مكتب التدقيق البولندي الأعلى (NIK) وديوان الرقابة الإدارية والمالية الحكومية الفلسطيني (SAACB)، عن مشروع توأمة بمساهمة من الاتحاد الأوروبي تبلغ 1.5 مليون يورو. يهدف المشروع إلى تعزيز قدرات ديوان الدولة للرقابة الإدارية والمالية الفلسطيني ليصبح مؤسسة تدقيق خارجية مستقلة وفعالة بما يتماشى مع المعايير الدولية.
  •  إتفق الاتحاد الأوروبي والسلطات الفلسطينية والإسرائيلية على بدء مبادرة جديدة لإدخال حاويات الشحن على الحدود مع الأردن وتوسيع التجارة الفلسطينية.
  • اعتمدت الجمعية مشروع  قرار "حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير" ، وحث جميع الدول ووكالات الأمم المتحدة المتخصصة ومنظماتها على مواصلة دعم الشعب الفلسطيني في الإنجاز المبكر لحقه في تقرير المصير، بما في ذلك حقه في إقامة دولته المستقلة، وذلك بتصويت مسجل بأغلبية 168 صوتًا مقابل 5 أصوات ضد (إسرائيل ، جزر مارشال ، ولايات ميكرونيزيا الموحدة ، ناورو ، الولايات المتحدة) وامتناع 10 أعضاء عن التصويت (أستراليا ، الكاميرون ، هندوراس ، كيريباتي ، ليتوانيا ، بالاو ، رواندا ، جزر سليمان ، الجنوب. السودان ، تونغا).
     
  •  أطلقت المنسقة الإنسانية للأراضي الفلسطينية المحتلة "لين هاستينغز" خطة الإستجابة الإنسانية، بمبلغ قدره 510 مليون دولار، لدعم 6.1 مليون فلسطيني من الفئات الأكثر ضعفًا في قطاع غزة والضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية، خلال العام 2022.
  •  قدم "تور وينسلاند" منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط تقريرا خاصا إلى مجلس الأمن حول ليضع مجلس الأمن في آخر تطورات المستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية، بموجب قرار 2334 الصادر عام 2016.
     
  •  أعلن خبراء في حقوق الإنسان بالأمم المتحدة بتاريخ 23 كانون الأول / ديسمبر 2021 في جنيف،  أن المجتمع الدولي يجب أن يحاسب إسرائيل على إحتلالها لفلسطين منذ 54 عامًا ، بعد خمس سنوات من إصدار مجلس الأمن الدولي قرارًا يدعو إلى إنهاء جميع الأنشطة الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية.
     
  • زار الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش مدرسة اللد المختلطة التابعة لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) في طرابلس ، برفقة وفد رفيع المستوى من الأمم المتحدة.

اخر الأخبار