وزير الخارجية الكويتي بعد لقائه عون: أحمل رسالة كويتية خليجية دولية لإعادة بناء الثقة مع لبنان

تابعنا على:   11:43 2022-01-23

أمد/  بيروت: أكد وزير الخارجية الكويتي، الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، أنه "يحمل رسالة كويتية خليجية دولية لإعادة بناء الثقة مع لبنان"، وذلك بعد لقائه الرئيس اللبناني، ميشال عون، في قصر بعبدا.

وفي مؤتمر صحفي له، قال الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح: "لا يوجد أي توجه للتدخل في الشؤون الداخلية للبنان، ولبنان ساحة أمل للجميع وليس منصة عدوان"،

وأضاف  الصباح: "نرحب باللبنانيين بكافة مستوياتهم لزيارة الكويت وزيارة وزير الخارجية اللبناني ستكون ثنائية وهناك دعوة سابقة للرئيس ميقاتي".

وفي ذات السياق، قالت مصادر دبلوماسية لـ"رويترز"، يوم الأحد إن المقترحات التي قدمها وزير الخارجية الكويتي للبنان بهدف نزع فتيل الأزمة مع بعض دول الخليج تشمل الالتزام باتفاق الطائف وتنفيذ قرارات مجلس الأمن وإجراء الانتخابات في موعدها.

وأضافت المصادر أن المقترحات شملت أيضا تشديد الرقابة على الصادرات للخليج لمنع تهريب المخدرات والتعاون بين الأجهزة الأمنية.

كلمات دلالية

اخر الأخبار