نجاة أسرة من مخيم البريج بعد سقوط سقف منزلها

تابعنا على:   10:52 2022-01-27

أمد/ غزة: نجت أسرة المواطن ناصر جبريل من مخيم البريج "بلوك واحد" وسط قطاع غزة والمكوّنة من سبعة أفراد فجر يوم الخميس، من موت محقق بعد  سقوط سقف غرفة النوم بمنزلها والمغطى بألواح الصفيح والاسبست.

وما زال الخطر يهدد الأسرة، حيث أنّ المنزل متهالك ومعرّض للانهيار بأكمله، نتيجة تأثير المنخفض الجوي القوي الذي يضرب المنطقة  وسرعة الرياح الشديدة.  

وأفاد صاحب المنزل، جبريل أنه أفاق في ساعة متأخرة من فجر هذا اليوم على صوت وإذ  بسقف بعض غرف المنزل المغطى بألواح الاسبست ينهار ويسقط على أاطفاله، مؤكداً أن الرعاية الإلهية منعت من حدوث مكروه لأطفاله الذين كانوا نيام وذلك بفعل قوة المنخفض.

وقال :" في الأساس أنّ منزلي  يعاني من تهتّك في بنيانه ومعرض للانهيار  وتخترق جدرانه الرطوبة منذ فترة، مما أدّى إلى إصابة الأطفال بمرض الربو."

وأضاف:"المنزل الآن تحول إلى بركة مياه حيت  أن مياه الأمطار في كل ناحية منه و أدى إلى غرق محتوياته .

وطالب وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين " الأونروا " بالعمل على إعادة بناء منزلي بعد حادثة الانهيار الذي تعرض لها ، ومعاينة الأضرار واتخاذ الإجراءات المناسبّة حيث أن المنزل الآن لا يصلح للسكن وهو غير قادر على إعادة إصلاحه وترميمه بسبب وضعي الاقتصادي الصعب .

ومن الجدير بالذكر، أنّ انهيار و تصدع منازل وأسقف منازل اللاجئين في المخيّمات الفلسطينية في محافظات غزة في ظل تكرار الحروب والمنخفظات الجوية، والرطوبة وعوامل الزمن، وغياب لأي تحرك من قبل وكالة "الأونروا" والمعنيين لترميم المنازل، وعدم تمكّن اللاجئين من ترميم منازلهم بأنفسهم بسبب ضعف الموارد الماديّة، ظاهرة متكررة ولربما تؤدي إلى إصابات أو وفيات.