المقاومة الشعبية تثمن موقف الجزائري "فتحي نورين" بالانسحاب من أولمبياد طوكيو
تاريخ النشر : 2021-07-24 20:40

رام الله: ثمنت حركة المقاومة الشعبية الفلسطيني، الموقف البطولي للبطل الجزائري "فتحي نورين" بالانسحاب من أولمبياد طوكيو بعد أن أوقعته القرعة مع لاعب إسرائيلي.

وأضاف الناطق بإسم المقاومة الشعبية محمد الديراوي، في بيان له، وصل "أمد للإعلام" : "نرسل بتحية إجلال وإكبار وعز وفخر للجزائر حكومة وشعباً؛ والذين كانوا وما زالوا من أشد المناصرين للقضية الفلسطينية".

وتابعت: "الشعب الجزائري خاض تجربة مشرفة وناضل ضد الاستعمار وقدم آلاف الشهداء على مذبح الحرية ونال استقلاله بالدم والنضال ولذلك من الطبيعي أن يبقى الجزائريون شاعرين بجراحات وآلام الشعب الفلسطيني".

وأردفت: "الكلمات التي قالها البطل فتحي نورين (موقفي ثابت من القضية الفلسطينية وما نوسخش يديا وما نطبعش للراية الإسرائيلية) , يجب أن يخلدها التاريخ وتبقى شامة عز ووسام شرف على جبين كل حر مناضل وأيقونة يسير عليها كل أبطال أمتنا العربية والإسلامية ".

ودعت الشعوب الإسلامية والعربية والأنظمة للوقوف سداً منيعاً في وجه مشروع التطبيع المخزي وندعو للعمل على التصفية المعنوية والسياسية والثقافية للكيان الغاصب تمهيداً لتصفية جسد الكيان وإزالته من الوجود.